المجلس الإسلامي الفرنسي يدعو لإلغاء احتفالات المولد النبوي تضامنا مع ضحايا نيس

(پاکستان پوائنٹ نیوز / سبوتنيك - 29 اكتوبر 2020ء) دعا المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية، اليوم الخميس، إلى إلغاء احتفالات المولد النبوي تضامنا مع ضحايا اعتداء نيس.

وجاء في نص البيان على موقع تويتر: "ندين بشدة الاعتداء الإرهابي الذي حدث بالقرب من كنيسة نيس"​​​.

وأضاف البيان "ندعو المسلمين في فرنسا لإلغاء احتفالات المولد النبوي تضامنا مع الضحايا وعائلاتهم".

هذا ووقع هجوم داخل كنيسة نوتر دام في مدينة نيس الفرنسية، صباح اليوم الخميس، أوقع ثلاثة قتلى وعدة جرحى وتشير بعض وسائل الإعلام إلى أن المهاجم قطع رأس مرأة. وألقى رجال الأمن القبض على المهاجم، حيث أصيب بجروح أثناء الاعتقال.

رئيس بلدية المدينة، كريستيان استروزي، قال إن المهاجم كرر كلمة : "الله أكبر". حسب قوله، "كل شيئ يشير إلى أن ما حدث كان عملية إرهابية .. يجب على فرنسا أن تقضي تماماً على الفاشية الإسلامية".

وأعلن رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس عن رفع درجة التأهب الأمني في عموم البلاد إلى أرفع مستوى، على خلفية الهجوم الفتاك الذي شهدته اليوم الخميس مدينة نيس.