حمدان بن راشد يفتتح الدورة ال21 من معرض "ويتيكس" والرابعة من معرض "دبي للطاقة الشمسية"

حمدان بن راشد يفتتح الدورة ال21 من معرض "ويتيكس" والرابعة من معرض "دبي للطاقة الشمسية"

دبي (پاکستان پوائنٹ نیوز ‎‎‎ 21 اكتوبر 2019ء) افتتح اليوم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية ورئيس هيئة كهرباء ومياه دبي الدورة الحادية والعشرين من معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة /ويتيكس 2019 / والدورة الرابعة من معرض دبي للطاقة الشمسية اللذين تنظمهما هيئة كهرباء ومياه دبي بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله وتحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم .

كما نظمت الهيئة المعرضين تحت مظلة الدورة السادسة من "الأسبوع الأخضر" ابتداء من اليوم وحتى الاربعاء المقبل في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض بمشاركة نحو 2,350 شركة عارضة من 55 دولة.

وكان في استقبال سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم معالي مطر حميد الطاير رئيس مجلس إدارة هيئة كهرباء ومياه دبي وسعادة سعيد محمد الطاير العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي مؤسس ورئيس معرض ويتيكس وعبدالله محمد الهاشمي وماجد حمد الشامسي أعضاء مجلس إدارة الهيئة.

كما شارك في الافتتاح معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة ومعالي عبدالرحمن آل صالح المدير العام لدائرة المالية في دبي ومعالي سعيد الكندي ومعالي راشد بن فهد وسعادة أحمد محمد بن حميدان نائب مدير عام ديوان سمو حاكم دبي وسعادة أحمد المحيربي أمين عام المجلس الأعلى للطاقة في دبي وسعادة الدكتور عبدالرحمن العور مدير عام الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية وسعادة داود الهاجري مدير عام بلدية دبي وسعادة هلال المري مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي وسعادة سلطان بطي بن مجرن مدير عام دائرة الأراضي والأملاك في دبي وسعادة عبد الله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة وسعادة عبدالناصر بن كلبان الرئيس التنفيذي لشركة دوبال القابضة وسعادة سيف الفلاسي الرئيس التنفيذي لشركة بترول الإمارات الوطنية وسعادة أحمد بن شعفار الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي /إمباور/ وسعادة علي راشد الجروان الرئيس التنفيذي لشركة "دراجون أويل" وسعادة سالم الموسى وسعادة عيسى الميدور إضافة إلى عدد من كبار الشخصيات من المؤسسات الحكومية والخاصة ومسؤولي هيئة كهرباء ومياه دبي.

وتجول سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم وسعادة سعيد محمد الطاير وكبار المسؤولين في أرجاء المعرض حيث اطلع سموه على التقنيات والابتكارات والمنتجات الجديدة في مجال الطاقة وتحلية المياه والتقنيات الخضراء وحلول الطاقة النظيفة والمتجددة والاستدامة البيئية والنفط والغاز وغيرها.

وتفقد سموه بداية جناح هيئة كهرباء ومياه دبي حيث أطلق نظام التحكم الذكي الذي طورته الهيئة بالتعاون مع شركة "سيمنس" العالمية للتحكم في التوربينات الغازية في محطات إنتاج الطاقة ويعد الأول من نوعه على مستوى العالم.

واطلع سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم من سعادة سعيد الطاير على عدد من مشروعات الهيئة وأبرزها مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، أكبر مشروع استراتيجي لإنتاج الطاقة المتجددة في موقع واحد في العالم وفق نظام المنتج المستقل وستبلغ قدرته الإنتاجية 5000 ميجاوات بحلول العام 2030 باستثمارات تبلغ 50 مليار درهم، ومشروع "الهيدروجين الأخضر" الذي تنفذه الهيئة بالتعاون مع إكسبو 2020 دبي وسيمنس ويعد الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، حيث سيتم تخزين الهيدروجين الذي سيتم إنتاجه ومن ثم استخدامه في مجالات متعددة.

كما اطلع سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم على خدمة الاستجابة الذكية للبلاغات الفنية للكهرباء والمياه التي أطلقتها الهيئة وتشتمل على عدة خصائص منها التشخيص الذاتي للأعطال الفنية داخل المنازل وتقليص الخطوات اللازمة للتعامل مع البلاغات ومتابعتها وحلها عبر تطبيق الهيئة الذكي والموقع الإلكتروني بما يسهم في تعزيز تجربة المتعامل وكفاءة الخدمات.

واطلع سموه كذلك على نماذج لأبرز مشروعات الهيئة مثل محطة الشبكة الذكية التي تجمع ما بين مفهوم الشبكات والمنازل الذكية، إلى جانب نموذج لمبنى الهيئة الرئيسي الجديد "مبنى الشراع" والذي سيكون أعلى وأكبر وأذكى مبنى حكومي صفري الطاقة في العالم إضافة إلى مشروع المحطة الكهرومائية لتوليد الكهرباء في حتا الأول من نوعه في المنطقة بقدرة إنتاجية تصل إلى 250 ميجاوات، ومبادرة "شمس دبي"، لتشجيع أصحاب المنازل والمباني على تركيب الألواح الشمسية الكهروضوئية لإنتاج الطاقة النظيفة وربطها بشبكة الهيئة حيث انتهت الهيئة حتى أكتوبر 2019 من ربط 1355 مبنى بشبكة الكهرباء بقدرة إنتاجية تزيد عن 130 ميجاوات ومبادرة "الشاحن الأخضر" لإنشاء البنية التحتية ومحطات شحن السيارات الكهربائية حيث انتهت الهيئة من تركيب أكثر من 200 محطة في مختلف أنحاء إمارة دبي؛ ومبادرة "رماس" الموظف الافتراضي الذي يعتمد على الذكاء الاصطناعي وتوفر الهيئة "رماس" حاليا على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع باللغتين العربية والإنجليزية من خلال منصة "واتساب بزنس" وموقعها الإلكتروني وتطبيقها الذكي عبر منصتي "آي. أو. إس" و"أندرويد" وكذلك على حساب الهيئة على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك إضافة إلى أنظمة "أليكسا" الذكية من أمازون ومنصة مساعد جوجل والروبوتات.

واطلع سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم كذلك على "منصة الترشيد" التي تسلط هيئة كهرباء ومياه دبي من خلالها الضوء على أبرز مبادراتها وبرامجها التي تسهم في تشجيع أفراد المجتمع بشكل عام والشباب وطلاب المدارس بشكل خاص على تبني نمط حياة مستدام لترشيد استهلاك الكهرباء والمياه والحفاظ على البيئة.

كما تفقد سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم عددا من الأجنحة الوطنية والعالمية المشاركة، ومنها جناح جمهورية الصين الشعبية الذي يضم أكبر عدد من الشركات الصينية العاملة في مجالات المياه والطاقة والبيئة حيث تشارك الصين بنحو 110 شركات في "ويتيكس" ومعرض دبي للطاقة الشمسية والجناح الإيطالي الذي يضم 22 شركة ومنصة شركة بترول الإمارات الوطنية /اينوك/ وشركة أبوظبي لطاقة المستقبل /مصدر/ وشركة أكوا باور السعودية وشركة سيمنس الألمانية وشركة "ايه بي بي العالمية"، ومنصة إكسبو 2020 دبي ومؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي /إمباور/ وشركة "مركز البيانات للحلول المتكاملة" لخدمات مركز البيانات /مورو/ وشركة دوكاب ومنصات دائرة الطاقة في أبوظبي وهيئة الطرق والمواصلات في دبي وبلدية دبي وشركة الاتحاد لخدمات الطاقة /اتحاد إسكو/ وغيرها.

ويعد "ويتيكس" المعرض الأكبر من نوعه في المنطقة وأحد أكبر المعارض المتخصصة في العالم وبات موعدا سنويا تترقبه المؤسسات والهيئات والشركات المتخصصة في قطاعات الطاقة والمياه والبيئة والنفط والغاز والتنمية الخضراء والقطاعات ذات الصلة من المنطقة والعالم لطرح حلولها ومنتجاتها ومناقشة أفضل الممارسات وأحدث التقنيات والابتكارات حيث يعد "ويتيكس 2019" الذي ينظم تحت شعار "في طليعة الاستدامة" الأكبر في تاريخ المعرض بمساحة عرض 85,000 متر مربع ومشاركة 2,350 عارض من 55 دولة.

ويتيح كل من "ويتيكس" و"دبي للطاقة الشمسية" الفرصة للزوار للاستفادة من جدول الأعمال الحافل بالندوات والجلسات وورش العمل والفعاليات المتخصصة التي تستضيف خبراء ومختصين عالميين لمناقشة تطوير وتوسيع آفاق استخدام الطاقة الشمسية في المنطقة لتحقيق التنمية المستدامة كما يوفر المعرضان منصة فريدة للشركات والمؤسسات العاملة في هذه القطاعات للترويج لمنتجاتها وخدماتها والالتقاء بالمسؤولين والمستثمرين من مختلف أنحاء العالم لعقد الصفقات وبناء الشراكات والاطلاع على أحدث التقنيات في هذه القطاعات الحيوية إضافة إلى التعرف على احتياجات السوق وأبرز المشروعات الحالية والمستقبلية في المنطقة لا سيما مع التوسع الكبير في الاعتماد على الطاقة النظيفة والمتجددة في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة بشكل عام.

ويتضمن معرض "ويتيكس" قاعة مخصصة لفعاليات "الأسبوع الأخضر" الذي يهدف إلى رفع الوعي المجتمعي بأهمية الترشيد في استهلاك الكهرباء والمياه وتقديم مبادرات فعالة وورش عمل ومبادرات لجميع أفراد المجتمع للتوعية بأهمية الممارسات الخضراء.

وتستقطب الفعالية نخبة من الهيئات المتخصصة في قطاعات الكهرباء والمياه والبيئة لبحث أبرز القضايا ذات الصلة بالمحافظة على الموارد الطبيعية وترشيد الطاقة التي تعتبر مطلبا ملحا لبناء مستقبل أكثر أمنا واستدامة للأجيال القادمة وتشمل فعاليات الأسبوع الأخضر أيضا ورش عمل لموظفي القطاع العام وفعاليات للتواصل الاجتماعي ومسابقات وعروض للجمهور في المراكز التجارية وحلقات شبابية وحملات توعية تطوعية وجلسات مخصصة لأصحاب الهمم في قاعة الابتكار واستضافة اجتماعات لرواد الأعمال.

كما يوفر "الركن الأخضر" فرصة للمبتكرين والمخترعين والمبدعين من طلاب المدارس والجامعات لعرض مشروعاتهم الخضراء والمستدامة وتتميز الندوات بموضوعاتها التفاعلية المتنوعة على مدار ثلاثة أيام حيث تسلط الضوء هذا العام على عدة موضوعات تشمل الذكاء الاصطناعي وكفاءة الطاقة والشبكات الذكية والتقنيات الحديثة في الطاقة الشمسية الكهروضوئية والحد من الانبعاثات الكربونية وأنظمة التنقل المعتمد على الهيدروجين الأخضر إضافة إلى أحدث تقنيات السيارات الكهربائية وآخر التطورات في تقنيات تحلية المياه باستخدام الطاقة الشمسية.