مركز الملك سلمان للإغاثة يطلق المرحلة الثانية من مشروع تشغيل مركز الأطراف الصناعية بتعز

مركز الملك سلمان للإغاثة يطلق المرحلة الثانية من مشروع تشغيل مركز الأطراف الصناعية بتعز

تعز (پاکستان پوائنٹ نیوز ‎‎‎ 18 سبتمبر 2020ء) أطلق مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية أمس بمحافظة تعز المرحلة الثانية من مشروع تشغيل مركز الأطراف الصناعية.

وأشار وكيل أول محافظة تعز الدكتور عبدالقوى المخلافي إلى أن إطلاق المرحلة الثانية للمركز يعد إضافة مهمة لخدمة الجرحى ومبتوري الأطراف جراء الانتهاكات المستمرة لميليشيا الحوثي وزراعتها لآلاف الألغام التي راح ضحيتها مئات المدنيين، مشيدًا بجهود ودعم مركز الملك سلمان للإغاثة لمختلف مجالات الحياة باليمن ومنها مشروع تشغيل مركز الأطراف الصناعية، حيث يعد هذا المشروع واحدًا من تدخلاته الإنسانية ذات الأثر المستدام وله أثر كبير في مساعدة الكثير من الأشخاص على تعويض أطرافهم التي فقدوها والحصول على العلاج الطبيعي وتمكينهم من الاندماج في المجتمع وممارسة حياتهم الطبيعية.

وبين المخلافي أن هذه لفتة عظيمة من المملكة العربية السعودية من خلال مركز الملك سلمان للإغاثة لمحافظة تعز، وتعد خدمة إنسانية وطبية نوعية متميزة يقدمها مركز الأطراف الصناعية لأبناء المحافظة.

وعبر وكيل محافظة تعز عن شكره الجزيل للمملكة العربية السعودية وما تقدمه عبر مركز الملك سلمان للإغاثة من البرامج والمشاريع الإغاثية لبلاده، مؤكدًا أن هذه الجهود تحظى بتقدير كبير من الجميع وخصوصًا أبناء محافظة تعز.

وأوضح المدير العام لمركز الأطراف الصناعية والعلاج الطبيعي بالمحافظة الدكتور منصور الوازعي من جانبه أن المركز سيعمل على تركيب أطراف صناعية متطورة للجرحى، بالإضافة إلى تقديم خدمات العلاج الطبيعي وجلسات التأهيل الحركي والعمل على التدريب والتأهيل لكوادر المركز بحيث لا يحتاج المريض إلى السفر للخارج.

ويأتي في ذلك إطار المشروعات الإنسانية والإغاثية المقدمة من المملكة ممثلة بالمركز لأبناء الشعب اليمني الشقيق.